مركز الاتصال والإعلام

 1445/05/29


افتتح صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود وزير الحرس الوطني، المستشفى التخصصي لصحة المرأة التابع لمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني، والذي يعد أحد أهم المشاريع الصحية النوعية ضمن المنظومة الصحية في الوزارة.

كما تجول سموه على أجنحة ومرافق المستشفى مطلعاً على ما يحويه من أجهزة وكوادر طبية، تم تجهيزها

وفقاً لأحدث المعايير الصحية ومزودة بأحدث التجهيزات لتقديم الخدمات الصحية والعلاجية للمرضى، والذي يسعى لتلبية احتياجات الرعاية الصحية التخصصية للمرأة.

وتابع سمو وزير الحرس الوطني عرضاً مرئياً عن المستشفى ثم اطلع على تقرير مفصل قدمه معالي المدير العام للشؤون الصحية الدكتور بندر القناوي عن المستشفى الذي شُيد وفقًا لأعلى المواصفات العالمية للتصميم المستدام ووفق الخطط الإستراتيجية للشؤون الصحية ومواكبة لمستهدفات الرؤية 2030 بما يتواءم مع برنامج تحول القطاع الصحي، ويراعي الطاقة والبيئة والارتباط مع المنظومة الصحية بفاعلية وكفاءة والحاصل على اعتماد LEED (القيادة في التصميم البيئي والطاقة) من مجلس المباني الخضراء الأمريكي، حيث تم بناؤه على مساحة بناء تبلغ 70650 متراً مربع بارتفاع 11 طابقاً وبسعة 416 سريراً، كأكبر مستشفى تخصصي لصحة المرأة على مستوى الشرق الأوسط.